• المبادرات البحثية -
  • ‪نوع أخبار عامة
  • البيانات 16th September 2020

مناقشة مستقبل صناعة البتروكيماويات والتعاون الصيني السعودي في حلقة عمل افتراضية

عقد مركز الملك عبد الله للدراسات والبحوث البترولية كابسارك يوم الاثنين الموافق 14 سبتمبر حلقة عمل افتراضية بعنوان مستقبل صناعة البتروكيماويات والتعاون الصيني السعودي وذلك بالشراكة مع معهد سينوبك لبحوث الاقتصاد والتنمية والاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات. تستهدف الحلقة بحث سبل التعاون لتحقيق أهداف رؤية السعودية 2030 ومبادرة الحزام والطريق الصينية.

وناقشت حلقة العمل التي شارك فيها نخبة من الخبراء المحليين والدوليين الحلول الممكنة للحد من التباطؤ الكبير الذي شهده النشاط الاقتصادي العالمي بسبب جائحة كوفيد-19، التي تسبت في اضطرابات كبيرة في صناعة البتروكيماويات، إلى جانب دراسة تأثير قيود الإغلاق والتدابير الوقائية التي اتخذتها الدول للحد من انتشار الجائحة على طلب البتروكيماويات.

وبحث المشاركون في حلقة العمل الافتراضية تأثير الشراكة بين الصين والمملكة على إعادة بناء مرونة سلسلة الإمداد الكيميائية، والتصدي للضغوط التي تواجهها سلاسل الإمداد البتروكيماوية العالمية، وآثار زيادة الحمائية والاضطرابات في اللوجستيات العالمية، وأفضل الاستراتيجيات للتعامل مع اضطراب السوق الحالي وتخفيف المخاطر المستقبلية.

تأتي حلقة العمل الافتراضية في سياق سلسلة لقاءات كابسارك الافتراضية المتخصصة في قضايا الطاقة؛ إذ يركز المركز من خلال برامجه البحثية على الطاقة، والاقتصاد الكلي، والنقل، والبنية التحتية للمدن، والتنمية الصناعية، والأسواق، وتحولات الطاقة والكهرباء، إضافة إلى علوم السياسة واتخاذ القرار، والبيئة، وتغير المناخ. كما يسعى المركز وفقًا لهذه البرامج وحلقات العمل التي يقيمها إلى نشر خلاصة هذه الورش وتوصياتها على موقع كابسارك الإلكتروني.

وتعد ورش العمل التي يقيمها كابسارك منصة تشاركية تفاعلية تجمع بين المعنيين والخبراء والمتخصصين في الطاقة والاقتصاد، إذ يتعاون المركز مع عدد من مراكز الأبحاث العالمية ومنظمات السياسات العامة والمؤسسات الحكومية والصناعية لتبادل المعرفة والتحليلات والتوصيات التي تستهدف تحسين رفاهية المجتمعات محليًا وعالميًا.