• النوع أخبار عامة
  • التاريخ 22nd يوليو 2020

كابسارك يناقش مفهوم المدن المرنة من منظور دول الخليج في حلقة عمل افتراضية

عقد مركز الملك عبد الله للدراسات والبحوث البترولية كابسارك يوم الاثنين الموافق 20 يوليو، حلقة عمل افتراضية بعنوان المدن المرنة في دول مجلس التعاون الخليجي، وذلك بمشاركة خبراء وممثلين من الأوساط الأكاديمية ومراكز الأبحاث لمناقشة موضوع المدن المرنة من منظور مجتمع التعاون الخليجي.

هدفت حلقة العمل إلى استعراض المناهج متعددة التخصصات لتحديد المخاطر، وبناء الخيارات الإستراتيجية والمجتمعية للحد من التهديدات في المناطق الحضرية، وتحديد الخيارات الإستراتيجية التي يمكن للمؤسسات والجهات الحكومية تنفيذها للتحول نحو المدن المرنة.

من جانبه أوضح  الدكتور فهد التركي نائب الرئيس للأبحاث في  كابسارك خلال افتتاحه لحلقة العمل الافتراضية أن ورش عمل كابسارك تسعى إلى جمع الخبراء والمعنيين من القطاعين الخاص والحكومي ومؤسسات المجتمع المدني بالإضافة إلى الجهات الأكاديمية والبحثية لتقديم الرؤى والتوصيات الملائمة لمعالجة تحديات الطاقة المستقبلية.

كما أشار التركي إلى أن ورشة العمل تسعى إلى التعريف بالإستراتيجيات المنهجية لبناء المدن المرنة، وما أبرز التحديات والفرص التي يمكن الاستفادة منها بعد جائحة كوفيد-19، بالإضافة إلى دور ومفهوم المختبر الوطني لتطوير المدن المرنة في الولايات المتحدة ومختلف دول العالم، إلى جانب دورالمنظمات الدولية والأكاديمية في بناء المدن المرنة.

وتعد ورش العمل التي يقيمها كابسارك منصة تشاركية تفاعليه تجمع بين المعنيين والخبراء والمتخصصين في الطاقة والاقتصاد،  إذ يتعاون المركز مع عدد من مراكز الأبحاث العالمية ومنظمات السياسات العامة والمؤسسات الحكومية والصناعية وذلك لتبادل المعرفة والتحليلات والتوصيات التي تستهدف تحسين رفاهية المجتمعات محليًا وعالميًا.

تأتي حلقة العمل الافتراضية في سياق سلسلة لقاءات كابسارك الافتراضية المتخصصة في قضايا الطاقة، إذ يركز المركز من خلال برامجه البحثية على الطاقة، والاقتصاد الكلي، والنقل، والبنية التحتية للمدن، والتنمية الصناعية، والأسواق، وتحولات الطاقة والكهرباء، إضافة إلى علوم السياسة واتخاذ القرار، والبيئة، وتغير المناخ. كما يسعى المركز وفقًا لهذه البرامج وحلقات العمل التي يقيمها إلى نشر خلاصة هذه الورش وتوصياتها على موقع كابسارك الإلكتروني.