• مجالات التركيز أسواق الطاقة الإقليمية أسواق الطاقة الإقليمية
  • النوع ورقة نقاش
  • التاريخ 17 مارس 2024
‪طباعة

‪الملخص

بإمكان الهيدروجين إذا ما أُدرج ضمن مزيج متنوع من مصادر الطاقة أن يخدم الجهود العالمية الرامية للانتقال إلى منظومة طاقة أكثر استدامة، وهو ما سيخدم بدوره أهدافًا مناخية كتلك المنصوص عليها في اتفاق باريس للمناخ. بيد أن تحقيق الغاية المرجوة من الهيدروجين يتطلب إحداث نقلة نوعية في أسلوب إنتاجه. يعتمد أسلوب السائد المُتَّبَع حاليًا في إنتاج الهيدروجين على الغاز الطبيعي وغيره من أنواع الوقود الأحفوري غير المُخمَدة، أو التي لا تُراعى في استخدامها اعتبارات كبح انبعاثات غازات الدفيئة أو خفض مستوياتها؛ الأمر الذي يُخلِّف كمًا كبيرًا من الانبعاثات. وعليه ينبغي اتباع عمليات نظيفة في إنتاج الهيدروجين، تفضي إلى القضاء على انبعاثات غازات الدفيئة أو احتجازها أو الحد منها بما يلبي معايير الاستدامة المرجعية المحددة لهذه العمليات.

‪المؤلفون

رامي شبانة

زميل باحث رامي زميل باحث في برنامج النفط والغاز، يركز على أسواق الغاز والهيدروجين العالمية، ويمتلك خبرة لما يقرب من 15 عامًا… رامي زميل باحث في برنامج النفط والغاز، يركز على أسواق الغاز والهيدروجين العالمية، ويمتلك خبرة لما يقرب من 15 عامًا في البحوث والصناعات، حيث يحلل أسواق وسياسات الطاقة. عمل قبل انضمامه إلى كابسارك محللًا لأساسيات السوق في شركة كنوفس للطاقة، حيث قدم الدعم التحليلي بشأن قضايا محددة تؤثر على أسواق الغاز والغاز الطبيعي المسال والمكثف في أمريكا الشمالية، وكان عمله يتضمن إطلاع الشركة على إستراتيجيات الاحتراز. وقد كان قبل ذلك عضوًا أساسيًا لمدة ثلاث سنوات في فريق أبحاث الوقود والطاقة في المعهد الكندي لأبحاث الطاقة. وهو حاصل على درجة البكالوريوس في العلوم الاكتوارية، ودرجة الماجستير في تنمية الطاقة المستدامة من جامعة كالغاري.

‪الخبرات

  • الغاز الطبيعي والهيدروجين

الإصدارات عرض جميع الإصدارات ‬‪رامي شبانة

وولفجانج هيديج

وولفجانج هيديج

زميل باحث أول   لوولفجانج هيديج خبرة واسعة في سياسات الطاقة وسُبل تطوير التقنيات المنخفضة الكربون، ويعمل زميل باحث أول في مركز الملك عبد…  

لوولفجانج هيديج خبرة واسعة في سياسات الطاقة وسُبل تطوير التقنيات المنخفضة الكربون، ويعمل زميل باحث أول في مركز الملك عبد الله للدراسات والبحوث البترولية، ولديه معرفة عميقة في بأساليب احتجاز وتخزين ثاني أوكسيد الكربون، تقّلد هيديج مناصب عديدة في منظمات وشركات الطاقة المرموقة خلال خبرته العملية التي تتجاوز 20 عاماً، فكان مستشارًا أول في وكالة الطاقة الدولية في باريس، بالإضافة الى عمله في شركة "شل" للنفط وحلول "شل" العالمية وشركة "شل" للكشف والإنتاج، وهو حاصل على درجة الدكتوراه في الهندسة من الولايات المتحدّة ودرجتي الماجستير في الاقتصاد والفيزياء من ألمانيا

Share this Publication

كن على اطلاع

 أنا مهتم بـ

اختر الإشعارات التي ترغب بإرسالها لك

عن

نبذة عنك