‪طباعة

‪الملخص

ثبتت دول مجلس التعاون الخليجي شبكة من خطوط النقل الكهربائي ذات الجهد العالي، والمعروفة باسم الرابط
الكهربائي بين دول مجلس التعاون الخليجي، الذي يربط الدول األعضاء المملكة العربية السعودية والبحرين والكويت
وعمان وقطر والإمارات العربية المتحدة ببعضها. نجح الرابط الكهربائي في تقديم خدمات موثوقية لدول مجلس
التعاون الخليجي لكنه لم يحقق بعد إمكاناته الكاملة بوصفه منصة لدمج أنظمة الكهرباء الفردية على نحو كامل. تحلل
هذه الوثيقة التكاليف والمكاسب المحتملة الناتجة عن تبادل الكهرباء بين دول مجلس التعاون الخليجي. وبالنظر إلى
المناخ السياسي الحالي، فإن ذلك لا يشمل تبادل الكهرباء مع قطر.

‪المؤلفون

ديفيد واجن

ديفيد واجن

باحث مشارك يركز ديفيد واجن في أبحاثه على نمذجة التكامل بين نظم الاقتصاد والطاقة في السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي، ويعمل باحثًا مشاركًا في…

يركز ديفيد واجن في أبحاثه على نمذجة التكامل بين نظم الاقتصاد والطاقة في السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي، ويعمل باحثًا مشاركًا في مركز الملك عبد الله للدراسات والبحوث البترولية. اهتم في آخر أبحاثه بدراسة تأثير إصلاح اسعار الطاقة على التكنولوجيا ومزج الوقود  في قطاع الطاقة  بالإضافة إلى منظومة الماء والطاقة والزراعة  في السعودية. قبل عمله في المركز تولى الإشراف على عدة مشاريع وبرامج متعلقة في قطاع الطاقة فقاد فريق تحسين كفاءة استهلاك الطاقة في شركة مرافق الكهرباء المحلية، ومجلس جودة البيئة الاستشاري التابع للبيت الأبيض  بالولايات المتحدّة، وهو حاصل على درجة الماجستير في الهندسة الميكانيكية والعلاقات العامة من جامعة تكساس في الولايات المتحدّة

فريدريك ميرفي

فريدريك ميرفي

باحث زائر فريدريك ميرفي أستاذ في كلية فوكس للأعمال بجامعة تيمبل لمدة 30 عاما. وكان باحثاً زائراً في كابسارك حيث يشارك في… فريدريك ميرفي أستاذ في كلية فوكس للأعمال بجامعة تيمبل لمدة 30 عاما. وكان باحثاً زائراً في كابسارك حيث يشارك في تطوير نماذج الطاقة وكتابة تحليلات السياسات في مجموعة من المجالات، بما في ذلك استخدام الطاقة المحلية في المملكة العربية السعودية وقوة السوق في أسواق النفط العالمية وتصميم وإدارة صناديق تثبيت الدخل واقتصاديات الطاقة في الصين والهند. يعمل بشكل رئيسي في مجال التنبؤ بسوق الطاقة وتحليل سياسات الطاقة. قبل انضمامه إلى جامعة تيمبل، كان في إدارة معلومات الطاقة بوزارة الطاقة الأمريكية وإدارة الطاقة الاتحادية قبل ذلك حيث ترأس المجموعة التي قامت بتحليل الأثر الاقتصادي للقوانين التي صدرت خلال رئاسة الرئيس كارتر وتطويرها وتنفيذ نماذج التنبؤ المستخدمة بعد ذلك في تحليلات السياسات والتنبؤات الواردة في التقرير السنوي لتقييم الأثر البيئي. وقد نشر أكثر من 100 مقالة محكمة. في إحدى الدراسات كان في المرتبة في 20 الباحثين الأكثر نشرا في مجاله على مدى خمسين عاما. وكان رئيس تحرير مجلة إنتيرفاسس، محرر منطقة لأبحاث العمليات، و إنفورمز جورنال في مجال الحوسبة، ونائب رئيس المطبوعات عن إنفورمز وجمعية بحوث العمليات في أمريكا. وقد شارك في دراسة قضايا السياسة الاقتصادية المحلية، بما في ذلك تقديم المشورة للجنة الإصلاح الضريبي لمدينة فيلادلفيا، وتقدير تأثير بناء الكازينوهات في فيلادلفيا، وإعادة تقسيم الدوائر السياسية. كما قام بدراسة السفن حاويات النفط على نهر ديلاوير.

أكسل بيريو

مدير برنامج مدير برنامج الطاقة والاقتصاد الكلي في كابسارك، وكان نائب الرئيس المؤقت للبحوث في كابسارك من أكتوبر 2018م إلى مارس 2019م.…

مدير برنامج الطاقة والاقتصاد الكلي في كابسارك، وكان نائب الرئيس المؤقت للبحوث في كابسارك من أكتوبر 2018م إلى مارس 2019م. انضم إلى كابسارك في عام 2011م بعد أن أمضى 15 عاماً في شركة آي إف بي إنيرجي نوفل في فرنسا، حيث كان يقود مشاريع البحوث والاستشارات والتدريب. وقد حصل على درجة الدكتوراه في الاقتصاد من جامعة بانثون-سوربون في باريس، وهو يهتم بالبحوث التطبيقية التي تجمع بين الابتكار المنهجي والأهمية العملية لصنع السياسات، فتركز بحوثه على اقتصاديات الطاقة، والسياسات، والتمويل، وتسعير النفط، والاقتصادات المصدرة للطاقة. كما أنه نشر على نطاق واسع أكثر من 40 ورقة بحثية في المجلات المحكمة.

‪الخبرات

  • أسعار النفط، التمويل، اقتصاديات الطاقة بالإضافة إلى نمذجة الطاقة

الإصدارات عرض جميع الإصدارات ‬‪أكسل بيريو

Share this Publication

المشاريع ذات العلاقة

عرض جميع المشاريع

كن على اطلاع

أنا مهتم بـ

اختر الإشعارات التي ترغب بإرسالها لك

عن

نبذة عنك