• ‪البرنامج الرئيس النفط والغاز
  • ‪الاهتمامات البحثية نمذجة الطلب على النفط، تحليل الاقتصاد القياسي، التنويع الاقتصادي، التنمية الاقتصادية، تصميم سياسات للتخفيف من آثار تغير المناخ.

‪السيرة الذاتية

يشغل د. رائد منصب قائد بحوث وخبير اقتصادي في برنامج النفط والغاز، حيث يولي اهتمامًا خاصًا بالتنمية الصناعية والتنويع الاقتصادي ونمذجة الاقتصاد القياسي. استخدم مجموعة من تقنيات نمذجة الاقتصاد القياسي في مشروعات مختلفة، خاصةً في مجال التنويع الاقتصادي وأسعار النفط ونمذجة الطلب على النفط. عمل، قبل انضمامه إلى كابسارك، في قسم التحليلات وقواعد البيانات المالية بالمقر الرئيس لوكالة ستاندرد آند بورز في شارع وول ستريت بحي المال والأعمال في مدينة نيويورك، حيث شارك في تصميم أول نموذج اقتصادي لقياس احتمالية التعثر مخصص للاقتصاد السعودي. حصل على درجة الدكتوراه في الاقتصاد من جامعة جنوب إلينوي وعلى درجة ماجستير العلوم في الاقتصاد من جامعة ولاية كاليفورنيا للفنون التطبيقية. وكان عنوان أطروحته لنيل درجة الدكتوراه “التنويع الاقتصادي: حالة المملكة العربية السعودية مع الإشارة إلى الدول الغنية بالموارد الطبيعية”. تم تعيينه مديرًا لمشروع نمذجة توقعات الطلب القطاعي على النفط على المدى الطويل في كابسارك. ومن خلال هذه المشروعات، نجح مع بقية قادة المشروع في تطوير نماذج للتنبؤ بالطلب على النفط على المدى الطويل في مختلف القطاعات (قطاع النقل البري، قطاع النقل البحري، قطاع الطيران، قطاع البتروكيماويات، قطاع المباني السكنية أو التجارية، القطاع الزراعي وقطاع الكهرباء). علاوة على ذلك، يعتبر د. رائد المصمم الرئيس لمشروع مخصص للتنبؤ بالطلب على النفط الناجم عن المواد الخام البتروكيماوية. وقد تحدّث باسم كابسارك في العديد من المؤتمرات التي نظمتها الجمعية الدولية لاقتصاديات الطاقة وورش العمل التي نظمها مكتب هيئة الشؤون الاقتصادية والتنموية  التابع لمجلس التعاون لدول الخليج العربية. عيّنه مجلس أمناء منتدى الرياض الاقتصادي مؤخرًا عضوًا مشرفًا على دراسة بعنوان ” تعظيم الإيرادات الاقتصادية من الموارد الطبيعية لتحقيق التنمية المستدامة”. عمل د. رائد قائدًا للفعاليات والخدمات اللوجستية لمجموعة الفكر بمجموعة العشرين (T20) في كابسارك. وبرز له دور كأول سعودي يدرّس الاقتصاد القياسي التطبيقي في أكاديمية كابسارك الجديدة، أحد برامج مسرعات الأعمال والذي يقدّم بالتعاون مع كلية لويس للأعمال. وبصرف النظر عن أدواره الأكاديمية والبحثية والاستشارية ، كان عضوًا رئيسًا في فريق إعادة الهيكلة التنظيمية لتطوير برامج التدريب والتعلم والتطوير في كابسارك (TASMI) لبناء قدرات رأس المال البشري.

الإصدارات

عرض جميع الإصدارات ‬‪رائد
  • دراسة
  • رؤية على الأحداث
  • تعليق
  • مقالات مُحَكَّمة خارجيا
A Meta-Analysis of the Long-Term Oil Demand Emerging from the Power Sector

A Meta-Analysis of the Long-Term Oil Demand Emerging from the Power Sector

Oil is a versatile source of energy that is used in various sectors, including the power sector. The power sector is transitioning toward low-carbon generation sources. During this transition, it is important to understand the role of oil-based power generation. This paper presents a meta-analysis of the long-term oil demand emerging from the power sector at the international level and by region. The analysis assesses and compares 19 prospective scenarios published between 2021 and 2023.

9th يناير 2024
ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي: الآثار على أسواق الطاقة الدولية والسبل المستقبلية

ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي: الآثار على أسواق الطاقة الدولية والسبل المستقبلية

ما أسباب ارتفاع أسعار الغاز؟ مع حلول فصل الشتاء على النصف الشمالي من الكرة الأرضية، أدى الارتفاع العالمي الحالي في أسعار الطاقة إلى إثارة المخاوف من حدوث أزمة طاقة ذات آثار شديدة. ينقسم تركيز هذه الرؤية الموجزة للأحداث إلى قسمين. أولاً، نقدم بإيجاز لمحة عن السوق الحالية للطاقة. ثم نناقش الآثار المحتملة على المدى القريب والبعيد لمستخدمي الغاز الطبيعي في القطاع السكني والصناعي. ويبين التحليل أنه رغم مناقشة خفض الاستثمار في الوقود الأحفوري عالمياً في مؤتمر الأطراف 26 (COP26) في غلاسكو، كان على منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وشركائها التعامل مع رغبة كبار مستهلكي الطاقة لزيادة الإنتاج للحد من اتجاه الأسعار الحالي.

24th يناير 2022
أثر اعتماد قواعد المنظمة البحرية الدولية لعام 2020 م : إمكانات زيادة استخدام زيت الوقود عالي الكبريت في المملكة العربية السعودية

أثر اعتماد قواعد المنظمة البحرية الدولية لعام 2020 م : إمكانات زيادة استخدام زيت الوقود عالي الكبريت في المملكة العربية السعودية

سيشهد الأول من شهر يناير القادم اعتماد المنظمة البحرية الدولية التابعة للأمم المتحدة (IMO) للقواعد العالمية للحد من انبعاثات الكبريت من السفن والتي يبدأ تطبيقها اعتبارا من عام 2020 م، حيث تفرض هذه القواعد على السفن خفض انبعاثات الكبريت من مستوياتها الحالية البالغة 3.5 ٪ من محتوى الوقود إلى 0.5 ٪. ويعني هذا أن يتعين على مالكي ومشغلي السفن استبدال حوالي 3 ملايين برميل يوميًا من زيت الوقود الثقيل (HFO) المحتوي على نسبة عالية من الكبريت – المعروف باسم زيت الوقود عالي الكبريت (HSFO).

12th ديسمبر 2019
The Importance of the Suez Canal for Global Energy Flow

The Importance of the Suez Canal for Global Energy Flow

On March 23, 2021, the Ever Given, a northbound ship loaded with more than 18,000 containers from China to the Netherlands drifted off course and became stuck in a single-lane section of the Suez Canal. As a result, hundreds of ships carrying food, oil, chemicals, and other goods were stuck at both the north and south entrances of the canal. This case was the first of its kind in the history of the Suez Canal – a cargo vessel caused the closure of the canal for a week due to a nonconflict event. However, the timing of the event was extraordinary, as the world was still struggling in its fight against COVID-19. The disruption caused by the stranded ship further exacerbated the supply chain chaos due to global lockdowns. The result was a halt to trade movement worth an estimated $400 million an hour (Baker, Watkins, and Osler 2021). After a week of dredging and tugging operations, the ship was successfully refloated and freed, leading to the opening of the canal.

26th ديسمبر 2023
التحول في استخدام الطاقة وسط أزمات الطاقة العالمية المتداخلة

التحول في استخدام الطاقة وسط أزمات الطاقة العالمية المتداخلة

نناقش في هذا التعليق العوامل التي أدت إلى الارتفاع المستمر لأسعار الغاز الطبيعي، والآثار المحتملة على المديين القصير والطويل للتحوّل العالمي في استخدام الطاقة وفي مستخدمي الغاز الطبيعي، سواء للأغراض السكنية أو الصناعية. ويبرز التحليل أنه على الرغم من أن العالم قد ناقش باستفاضة قضية خفض الاستثمارات في الوقود الأحفوري من أجل تحقيق هدف اتفاقية باريس للمناخ المتمثل في إبقاء الاحترار العالمي أقل من 1.5 درجة مئوية، إلا أن كبار مُستهلكيّ الطاقة يطالبون  بزيادة إنتاج النفط والغاز لتلبية الاحتياجات الفورية للطاقة والحد من الاتجاه الحالي للأسعار. ورغم أن مصادر الطاقة المتجددة تعد بتعزيز أمن الطاقة، إلا أن أزمة الطاقة الحالية كشفت عن أن الحجم الحالي للاستثمارات في الطاقة المتجددة لا يستطيع تلبية الاحتياجات المستمرة من الطاقة، الأمر الذي يجبر الدول مجددًا على إطلاق مصادر الوقود الهيدروكربونية مثل الفحم، وإيقاف مسعى التحوّل العالمي في استخدام الطاقة. ويختتم التعليق بتوصيات لسياسات تمكّن من إطلاق العنان لتطورات الطاقة النظيفة وسط سياقات جيوسياسية متوترة لتجنب التعرض للأزمات المماثلة في المستقبل.

4th يونيو 2023

كن على اطلاع

 أنا مهتم بـ

اختر الإشعارات التي ترغب بإرسالها لك

عن

نبذة عنك