‪هدف المشروع

قدّرت منظمة النزاهة المالية العالمية في أحدث تقرير سنوي لها بعنوان “الجريمة العابرة للحدود الوطنية والعالم النامي” السرقة اليومية للنفط الخام في العالم بأن تكون في حدود 271،440 إلى 623،200 برميل يومياً من النفط الخام، والقيمة المفقودة المقابلة لهذه الكميات في حدود 14.2 مليون دولار إلى 32.6 مليون دولار يومياً. ومن المحتمل أن يكون لهذه الأحجام والقيم المقابلة لها آثار كبيرة على أسعار النفط والمخزونات وتوقعات العرض والطلب في العالم.

تزدهر السوق الرمادية للنفط في المناطق التي مزقتها الحروب، وفي ظل وجود فروق في الأسعار، وأثناء العقوبات التي تحاول إحدى الدول الخاضعة للعقوبات التهرب منها عن طريق إخراجها من الطرق القانونية “غير الخاضعة للرقابة”. ومع ذلك، لم يُوثّق تعريف تجارة النفط غير الخاضعة للرقابة بصورة منهجية حتى الآن.

سيطور هذا المشروع منهجية لتحديد حركة النفط العالمية غير الخاضعة للرقابة وتحليلها مع التركيز على الإجابة عن الأسئلة التالية:

‪الاسئلة الرئيسة

  • كيف يتغير تعريف حركة النفط غير الخاضعة للرقابة وفقاً للجهات المختلفة المعنية؟
  • أين الثغرات الموجودة في البنية التحتية والقانون الحالي لسلاسل إمداد النفط؟
  • ما هو حجم السوق السوداء للنفط من حيث كميات النفط الخام، وما هي الجهات التجارية المعنية؟
  • ما هي التدابير التي يمكن أن يتخذها صناع السياسة وأصحاب المصلحة الآخرين لمواجهة أنشطة النفط غير الخاضعة للرقابة وزيادة تنظيم الصناعة؟

الإصدارات

‪عرض جميع الإصدارات

كن على اطلاع

أنا مهتم بـ

اختر الإشعارات التي ترغب بإرسالها لك

عن

نبذة عنك