• ‪البرنامج الرئيس التقنيات المخصصة
  • ‪الاهتمامات البحثية تحليل السياسات، المدن المستدامة والتحليل والنمذجة الجغرافية المكانية

‪السيرة الذاتية

باحث مشارك في برنامج النقل والبنية التحتية. تركز أعمالها على التحليل والنمذجة الجغرافية المكانية. وكانت سابقًا في برنامج علوم السياسة واتخاذ القرار في كابسارك، إذ كانت جزءًا من فريق تطوير مجموعة أدوات كابسارك للتحليل السلوكي. وهي حاصلة على درجة البكالوريوس في علوم الحاسب من جامعة الأمير سلطان.

الإصدارات

عرض جميع الإصدارات ‬‪نوره
  • ورقة نقاش
  • دراسة
  • تحليل بيانات
  • رؤية على الأحداث
  • تعليق
  • مقالات مُحَكَّمة خارجيا
  • مجموعة فكر
تقييم إمكانية الوصول إلى نظام النقل العام في مدينة الرياض باستخدام التحليلات الجغرافية-المكانية

تقييم إمكانية الوصول إلى نظام النقل العام في مدينة الرياض باستخدام التحليلات الجغرافية-المكانية

يعد مشروع الملك عبد العزيز للنقل العام في مدينة الرياض أحد أكبر أنظمة النقل الحضري التي يتم تطويرها في العالم، ويهدف المشروع إلى تلبية مطالب سكان المدن المتزايدين في المناطق الحضرية فضلا عن تقليل شدة الازدحام المروري والاعتماد الشديد على السيارات الخاصة والحد من معدلات تلوث الهواء. وبما أن أداء أيّ نظام للنقل العام يعتمد بدرجة كبيرة على إمكانية الوصول إليه، لذلك تقوم هذه الدراسة بتقييم إمكانية وصول السكان إلى محطات النقل العام في مدينة الرياض باستخدام أدوات تحليل الشبكات القائمة على أنظمة المعلومات الجغرافية.

24th يونيو 2021
القابلية السياسية لتعزيز هدف الهند النصف قرني لخفض كثافة الانبعاثات

القابلية السياسية لتعزيز هدف الهند النصف قرني لخفض كثافة الانبعاثات

تزامن نمو انبعاثات الغازات الدفيئة في الهند مع نموها الاقتصادي المُتسارع، مما جعلها ثالث أكبر دولة من حيثُ ترتيب الانبعاثات بعد الصين والولايات المتحدة، ورغم هذا فقد التزمت الهند بموجب اتفاقية باريس بخفض كثافة انبعاثاتها بالنسبة إلى ناتجها المحلي الإجمالي بنسبة تتراوحُ بين  33- 35% بحلول عام 2030 م مُقارنة بمستوى انبعاثاتها في عام 2005 م . في هذا البحث نقومُ بتقييم إرادة الهند السياسية لتعزيز التزامها المُعلن لمُكافحة تغيّر المناخ

18th سبتمبر 2019
موازنة أهداف الهند للتصدي لتغير المناخ وفق اتفاقية باريس

موازنة أهداف الهند للتصدي لتغير المناخ وفق اتفاقية باريس

لكونها اقتصادًا ناشئًا، فإن جزءًا كبيرًا من مساهمة الهند المحددة وطنياً بموجب اتفاقية باريس يهدف إلى تقليل كثافة الانبعاث. وبالنظر لسياساتها الحالية، فإن الهند في طريقها لتحقيق أهدافها المناخية وفق هذه الاتفاقية. ومع ذلك، يجب على الحكومة الهندية أن توازن بين مجموعة معقدة من الأولويات والقيود المحلية التي تقف في مواجهة رغبتها لتصبح رائدة عالميًا في مجال تغير المناخ. هذه الدراسة المستندة إلى الأبحاث الميدانية في الهند تنظر إلى عددٍ من النقاط الرئيسة المستنتجة من مجموعة من المقابلات بشأن تنفيذ وتعزيز المساهمة المحددة وطنيًا للهند.

12th ديسمبر 2018
نموذج الطلب على الطاقة في قطاع النقل الحضري بمدينة الرياض: المنهجية والتحليل المبدئي

نموذج الطلب على الطاقة في قطاع النقل الحضري بمدينة الرياض: المنهجية والتحليل المبدئي

تعتزم المملكة العربية السعودية تخفيض انبعاثات غازات الدفيئة بمقدار 278 مليون طن من مكافئ ثاني أكسيد الكربون سنويًا بحلول عام 2030، وذلك لتحقيق مساهمتها المُحدَّدة وطنيًا وفق اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيّر المناخ (UNFCCC). ومن بين عديد من الإجراءات التي تتخذها المملكة في هذا الصدد، طُرِحَت منظومة للنقل الجماعي وخطة التنمية الموجهة نحو استخدام وسائل النقل العام (TOD)، بهدف خفض استهلاك الطاقة وانبعاثات الغازات الدفيئة في مدينة الرياض. ومن المهم معرفة مدى النجاح المتوقع لهذه المبادرة في تقليل استهلاك الطاقة وانبعاثات الغازات الدفيئة.

13th يونيو 2023
التحليل السلوكي لإنشاء سوق خليجية مشتركة لتجارة الطاقة الكهربائية

التحليل السلوكي لإنشاء سوق خليجية مشتركة لتجارة الطاقة الكهربائية

في عام 2011، انتهت هيئة الربط الكهربائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية من بناء الشبكة الكهربائية الإقليمية التي تربط ما بين دول الخليج للإسناد والدعم في حالات الطوارئ مما يزيد من إمكانية تطوير سوق مشتركة للكهرباء يمكنها توفير فوائد اقتصادية كبيرة لكل دولة من دول المجلس.

29th سبتمبر 2019
الآثار المترتبة على القيود المفروضة على حركة التنقل في المملكة العربية السعودية بسبب جائحة كوفيد (COVID-19)

الآثار المترتبة على القيود المفروضة على حركة التنقل في المملكة العربية السعودية بسبب جائحة كوفيد (COVID-19)

استمر هذا الفيروس المعدي الذي ينتقل على نطاق واسع في الانتشار -بعد سبعة أشهر من تسجيل أول حالة إصابة به في مدينة ووهان الصينية- والتحول إلى جائحة عالمية تلقي بتداعياتها على أكثر من 20 مليون شخص. وقد بدأت الدول بفرض قيود على السفر المحلي والدولي عندما أعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) عن حالة الطوارئ الصحية العمومية التي تثير قلقًا على الصعيد الدولي، بالإضافة إلى تبني أغلب دول العالم الدعوة إلى أهمية التباعد الاجتماعي للسيطرة على انتشار هذا الفيروس.

23rd أغسطس 2020
Efficiency in Motion: The Potential of the Newly Launched Bus System in Riyadh

Efficiency in Motion: The Potential of the Newly Launched Bus System in Riyadh

Public transportation is an essential component of a functional, well-planned transportation system. It provides a cost-effective, convenient mode of commuting within a city, especially in densely populated cities such as Riyadh. Riyadh, which has the highest level of traffic congestion in Saudi Arabia, experiences an approximately 86% increase in commute time during peak hours on weekdays (Riyadh Traffic Report 2022). The introduction of a large-scale public transport system offers an opportunity to reduce traffic congestion, air pollution and greenhouse gas emissions (Chen, Chen, and Wang 2021). Additionally, such a system plays a crucial role in connecting people to employment, education, healthcare and other essential services, promoting social equity and economic development.

10th مارس 2024
تحديات النقل في المناطق الحضرية السعودية دور وسائل التنقل الصغيرة في رحلات الميل الأول والأخير

تحديات النقل في المناطق الحضرية السعودية دور وسائل التنقل الصغيرة في رحلات الميل الأول والأخير

إن لقطاع النقل دور كبير في انبعاثات الكربون العالمية والتحديات البيئية، إذ تشكل انبعاثات غازات الدفيئة الإجمالية على النطاق العالمي التي تنتج عن هذا القطاع ما يقارب 14.3% من إجمالي الانبعاثات، لا سيّما أن انبعاثات النقل البري شكلت النسبة الأكبر التي بلغت 12.6% من إجمالي انبعاثات قطاع النقل في عام 2019.

24th ديسمبر 2023
السياسة الراهنة لتغير المناخ: اتفاقية باريس

السياسة الراهنة لتغير المناخ: اتفاقية باريس

دخلت اتفاقية باريس حيز التنفيذ في نوفمبر 2016 وصادقت عليها حتى الآن عدد 187 دولة .(UNFCCC)  وتهدف هذه الاتفاقية إلى الحد من ارتفاع درجة الحرارة العالمية إلى درجتين مئويتين فوق مستويات عصر ما قبل الثورة الصناعية. ولقد أوجدت هذا الاتفاقية ما يعرف بآلية الطموح حيث يتم إعادة تقييم المساهمات المحددة وطنياً وتعزيزها كل خمس سنوات – مع المرحلة الأولى من التحسينات المتوقع إدخالها في عام 2020  وتوصلت عدة دراسات، أبرزها تقرير برنامج الأمم المتحدة للبيئة، إلى أن المساهمات المحددة وطنياً لن تستطيع في الوقت الراهن تحقيق أهداف الاتفاقية .(UNEP 2018) ومع استمرار وجود العوائق الفنية التي تحول دون تحقيق أهداف اتفاقية باريس، تزيد العقبات السياسية من تعقيد النقاش. ويتضح لنا أنه لا تزال هناك الكثير من الأمور التي تحتاج إلى إتمام، بالأخص حاجة العالم إلى المزيد من الإرادة السياسية لتعزيز وتنفيذ مساهمات أكثر طموحاً والتي قد تحقق وعد اتفاقية باريس. ومع ذلك، فقبل إحراز التقدم على الصعيد الدولي، ينبغي على الدول الرئيسة المتسببة في حدوث التلوث التركيز على الاتفاقية الداخلية والمحلية لتنمية جهود خفض الانبعاثات. ويبقى عدم اليقين موجوداً حول ما إذا كانت أو ستكون هناك إرادة سياسية كافية لتحقيق هدف الدرجتين المئويتين.

19th مارس 2020

كن على اطلاع

 أنا مهتم بـ

اختر الإشعارات التي ترغب بإرسالها لك

عن

نبذة عنك